عن سرطان الثدي

الكشف المبكر عن سرطان الثدي

الكشف المبكر عن سرطان الثدي يتم من خلال:
  • التشخيص المبكر (early diagnosis).
  • التحري (Screening).
التشخيص المبكر

يتم من خلال زيادة الوعي عن الأعراض والعلامات المبكرة لسرطان الثدي عند النساء ومقدمي الخدمة الصحية والهدف منه تشخيص سرطان الثدي بمرحلة مبكرة (down staging ) ويتم عن طريق الفحص الذاتي للثدي ، الفحص الاكلينيكي للثدي.

فعالية الفحص الذاتي للثدي:

هناك عدم كفاية الأدلة على أن للفحص الذاتي للثدي دور في خفض الوفيات الناجمة عن سرطان الثدي.

فعالية الفحص الإكلينيكي للثدي:

أظهرت الدراسات أن الفحص الإكلينيكي للثدي لوحده ممكن أن يكشف 3-5% من حالات سرطان الثدي التي يمكن أن لا تكتشف بالماموغرام عند النساء بعمر 50 سنة فما فوق و 10% فأكثر بعمر 40-49 سنة . كما أن الفحص الاكلينيكي يكشف معظم حالات سرطان الثدي التي يكون فيها حجم الكتلة يزيد عل 2 سم والكثير منها عندما يكون حجم الكتلة بين 1-2 سم . والأدلة غير كافية على دوره في خفض الوفيات الناجمة عن سرطان الثدي. هناك عدم كفاية الأدلة على أن الفحص الإكلينيكي للثدي ، سواء وحده أو مرافق لغيره من الفحوصات دور في خفض الوفيات الناجمة سرطان الثدي..


التحري (Screening)

هو التطبيق المنهجي لاختبار أو نوع من الفحص على فئة مستهدفة من المجتمع أصحاء ليس لديهم أعراض .وذلك بهدف كشف الأفراد اللذين لديهم المرض في مرحلة ماقبل السريرية (ظهور أعراض) down sizing وأفضل وسيلة للتحري عن سرطان الثدي هو الماموغرام.